الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفرق بين الرومانسيه والحب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشق المرواح
عضو ما يقصر
عضو ما يقصر
avatar

عدد المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 18/08/2009
العمر : 35

بطاقة الشخصية
القلب:

مُساهمةموضوع: الفرق بين الرومانسيه والحب   الخميس 20 أغسطس - 0:34

عندما تهديها ورده .. .. فهذه رومانسيه
عندما تكون أنت الوردة .. .. هذا حب

عندما تمسح دمعها.. .. فهذه رومانسيه
عندما تدمع عيناك لدمعها.. هذا حب

عندما تحب كل شيء تفعله لها .. .. فهذه رومانسيه
عندما تفعل كل شيء تحبه هي.. .. هذا حب

عندما ترويها إذا ظمأت .. .. فهذه رومانسيه
عندما تظمأ لترويها .. .. هذا حب

عندما تطبع على عينيها قبله .. .. فهذه رومانسيه
عندما تقبّلها عيناك دائما .. .. هذا حب

عندما تترك كل شيء تحبه لها .. .. فهذه رومانسيه
عندما تترك كل شيء تحبه من اجلها.. .. هذا حب

عندما تفكر بأنه ليس لديك سواها .. .. فهذه رومانسيه
عندما تفكر بأنه ليس لسواك ما لديك .. .. هذا حب

عندما تفعل المستحيل من اجل سعادتها .. .. فهذه رومانسيه
عندما تسعد بالمستحيل من اجلها .. .. هذا حب

عندما تنظر لعينيها .. .. فهذه رومانسيه
عندما تنظر بعينيها .. ..هذ أحب

عندما لا يتبقى في الكون إلا ورده واحده فتقطفها لها .. .. فهذه رومانسيه
عندما تزرع لها الورد .. .. هذاحب

عندما يذكرها لسانك في كل وقت.. .. فهذه رومانسيه
عندما يشعر بها قلبك في صمت .. .. هذاحب

عندما تضمّها إذا احاط بها الخطر .. .. فهذه رومانسيه
عندما تضم الخطر حتى لا يحيط بها .. .. هذا حب

عندما تعلّمها السير وحدها .. .. .. فهذه رومانسيه
عندما تحملها على يديك لتسير بها .. هذا حب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احب A
عضو جديد


عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 25/08/2009
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين الرومانسيه والحب   الأربعاء 26 أغسطس - 9:44

--------------------------------------------------------------------------------

الحب والرومانسية
يبدو الحب كحالة ذهنية ونفسية تجمع الناس والداخلون فى هذه الحالة هم الاحباء مهما كان اطار العلاقة سواءا كانت أسرية أو أخوية أو صداقة وقبل ذلك تلك الحالة التى تجمع المحبين الى قفص الزوجية.
كما ويبدو الحب أيضا كطاقة تغذى العلاقة بين الناس انه طاقة خيرة بمقدار ماهى قابلة للاستمرا بمقدار ماهى قابلة للنفاذ،فما هو سر الحب وكيف يمكن اعادة شحنه اذا نفذ؟
*ماهو الحب ولماذا نحب؟
الورود تعبر عنه والحيوانات تشعر به بالغريزة والانسان يقع فيه.انه الحب وهو كلمة من حرفين ولكنه يعبر عن مشاعر جياشة معقدة أحيانا.يقال أنه أعمى يجعلنا نتصرف بجنون يجعلنا تارة نضحك واخرى نبكى،فكيف تظهر كل هذه الأعراض؟يقال ان العواطف هى المسؤولة عنه لذا نعتقد انها غير عقلانية.ولكن وجد العلماء ان الحب متصل بعوامل فسيولوجية لأننا بحاجة الى الحب والحنان والعطف وهناك عناصر كيميائية مسؤولة عنه وهى مواد الامفيتامين التى تنتشر فى الدماغ وهى عناصر مسؤولة عن اعراض الحب.
وللحب جذور تاريخية،ولم يكن مفهوم الحب قبل الزواج منتشر أو معروف عند بعض الشعوب كالصينية والهندية والافريقية فلغتهم لم تكن تحوى على كلمة الحب ولم يكن هناك كلمة مرادفة للحب فى اثنين من أعرق وأقدم الحضارات فى العالم وهى الاغريقية واللاتينية.
والحب هو محور الثقافات ووراء اجمل قصائد الغزل وأحلى الفنون ويمكن ان يدفع صاحبه الى الجنون وتشير الاحصائيات الى ان الكثير من الجرائم سببها الحب(ومن الحب ماقتل)ولكن ماهو الحب؟
*ماهو الحب وماهى الرومانسية؟
الحب: طاقة وهو ضروري للحياة، كما انه ناتج عن علاقة ناجحة بين شخصين من الناحية العملية، وهو لا يخضع لشروط لأن لكل شخصين حالة خاصة تختلف عن الاخرين.
اما الرومانسية: فهي صفة ومحاولة من البشر لتجميل الواقع وجزء من الرومانسية الخيال والحلم واضفاؤه على الحياة. وافضل شيء هو اذا مزجنا بين الحلم والحقيقة وعشنا الحقيقة كأنها حلم جميل واصبح هناك نوع من التطعيم بين الحلم والحقيقة. كما ان الرومانسية هي مزيج من الحالة السلوكية والبيولوجية والاجتماعية وهي فسحة للهروب من الواقع وتجديد الحياة لأن التجديد والتغيير في الحياة يعمل على انعاشها.
* من معوقات الرومانسية؟
الرومانسية شيء جميل ولكن هناك امور عديدة تحول دون استمرارها منها اعباء الحياة المادية والاجتماعية والسياسية ومشاكل الاطفال وقضاء ساعات طويلة في العمل وغيرها ولكن على الانسان ان يبحث دائماً عن التجديد في الحياة الزوجية وكذلك ان يبحث عن الجميل في الطرف الاخر وترك او غض البصر عن غير الجيد.
* هل لعمليات التجميل المنتشرة غالباً في الدول الغربية اثر في تجديد العلاقة الزوجية؟
عمليات التجميل لا يمكن ان تنقذ حباً أو علاقة وصلت الى طريق مسدود. لأن تغيير الشكل ليس الاساس في حل المشكلة في العلاقة الرومانسية فالاساس هو شيء آخر ولكننا نظل مع الزوجات اللواتي يفضلن الاعتناء بالشكل والاهتمام بالتجديد. وكذلك من المهم الاشارة الى ان الذي يعيد العلاقة هو الحوار بين الشخصين لمعرفة ما يحب او يرغب كلاهما وكذلك عليهما ان يتقبلا اقل من الكامل لانجاح العلاقة، اذ لا يوجد نجاح 100% في أي علاقة لذا عليهما ان يتقبلا 75% الى 80% من نجاح العلاقة فهذا جيد جداً.
* لماذا نجد المرأة دائماً هي من تهتم بنفسها وتقوم بعمليات التجميل؟
في العلاقة الطبيعية كلا الزوجين عليهما أن يعتنيا بالمظهر، فالرجل الذي يكون بحالة صحية جيدة ومظهر انيق يكون زوجاً محبوباً وأباً جيداً. أما المرأة فهي بطبيعتها تحب الالوان والجمال وذلك تبعاً لغريزتها وهي بطبيعتها تعمل هذا الشيء لنفسها وليس بالضرورة لزوجها واذا قامت به للزوج فهي بهذا تفكر في السعادة وانعاشه وكذلك تعلمه بأن يهتم هو ايضاً بنفسه.
* نصيحة لكل من يريد ان يعيش حياة يومية لا تخلو من الرومانسية.
واجب على الرجل والمرأة ان يتفاهما بجدية يومياً على ان يحافظا على علاقتهما وتجديدها باستمرار، أي بمعنى ان طقوس الحب يجب ان تستمر. وعندما يحدث فتور في العلاقة غالباً ما يكون السبب هو ان احد الطرفين او كلاهما غير قادر على انعاش العلاقة وقد يكون السبب هو توقعات غير واقعية من الطرف الآخر لذا عليه ان يعلم بأن هذا هو احساس أناني وعليه ان ينظر ايضاً الى احتياجات الطرف الآخر. فالحب هو طاقة روحية قابلة للنفاذ اذا لم تجد من يعتني بها وهي قابلة ايضاً للشحن.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشق المرواح
عضو ما يقصر
عضو ما يقصر
avatar

عدد المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 18/08/2009
العمر : 35

بطاقة الشخصية
القلب:

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين الرومانسيه والحب   الأربعاء 26 أغسطس - 22:48

اقتباس :
يعطيك الف عافيه
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
احب A
عضو جديد


عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 25/08/2009
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين الرومانسيه والحب   الأربعاء 28 أكتوبر - 0:07

الله يعافيك يالغااااااااااااااااااااااااااالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفرق بين الرومانسيه والحب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المـــــــــــــــــــــــــــــــــــــرواح العــــــــــــــــــــــــــــــــــام :: الساحة العامة-
انتقل الى: